| 0 التعليقات ]

رئيس الوزراء التركي رفض محادثة البرادعي معتبرًا أنه ليس ممثلًا شرعيًا لمصر


أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان،أنه رفض طلبًا من نائب الرئيس المصري الجديد للعلاقات الخارجية محمد البرادعي بمحادثته هاتفيًا معتبرًا أنه ليس ممثلًا شرعيًا لمصر.

وقال أردوغان خلال إفطار رمضاني في أنقرة "كيف يمكن أن أتحدث معك ؟ أنت لم تنتخب وعينت من قبل قادة الانقلاب" في إشارة إلى قرار الجيش المصري بإقالة الرئيس الإسلامي محمد مرسي في 3 يوليو إثر تظاهرات هائلة عمت البلاد للمطالبة برحيله.

وأوضح رئيس الوزراء التركي في هذه الكلمة التي نشرت شبكة "سي سي إن تركيا" الخميس فقرات منها على موقعها الإلكتروني أن البرادعي طلب أن يتباحث معه هاتفيا.

وأضاف أردوغان "إنهم لا يحبون ما أقوله ويشعرون بالانزعاج. يقولون إن بعض التصريحات والتقديرات جاءت بسبب عدم معرفة كافية بالواقع، ويقولون إننا نستطيع التناقش في ذلك هاتفيًا".

0 التعليقات

إرسال تعليق